recent
أخبار ساخنة

أعراض الذهان الزوري أنواعه وكيفية علاجه

ABDELATIF
الصفحة الرئيسية

 يعد مرض الذهان الزوري أحد أنواع الأمراض التي تصيب الكثير من الناس من كافة الأعمار، فهو أحد الأمراض النفسية التي لا زال الباحثون والأطباء الأعصاب يسيرون اكتشاف خبايا هذا أنواع من الاضطرابات النفسية المختلفة التي قد تصيب أى شخص، من كافة المراحل العمرية المختلفة.

أعراض الذهان الزوري أنواعه وكيفية علاجه
أعراض الذهان الزوري أنواعه وكيفية علاجه


من خلال هذه المقال سنسلط الضوء على أسباب الإصابة بمرض الذهان، كما يمكن أن نستخصص جزءا عن كيفية علاج مرض، وأهم الطرق الصحيحة للتعامل مع المريض.

أسباب الإصابة بمرض الذهان الزوري

قد تختلف أسباب الأصابة بمرض الذهان الزوري من شخص إلي أخر وذلك حسب العوامل الخارجية المختلفة التي تربيط مع العالم المحيط به. توجد العديد من العوامل والأسباب المختلفة التي تؤدي إلى الأصابة بالذهان الزوري وتتمثل مايلي:


يمكن أن يكون المريض يعني من حالة انفصال الجزئي عن العالم المحيط به، مما نجد أن المريض يدخل في بعض الصعوبات والمشاكل في الحياة اليومية الخاص به.

يمكن أن يكون تاريخ عائلي كذلك له علاقة مباشر بالإصابة بمرض الذهان، وذلك بسبب البيئية العائلي، حيث أوضحت الدراسات أن معظم مرضى الذهان لديهم اضطرابات نفسية مرتبط بضعف في الترابط الاجتماعي وانعزاليهم عن المجتمع.

يعتبر كذلك الإفراط في تعاطي المخدرات وبعض العقاقير والأدوية واحدة من مسببات الرئيسي في تطور مرض الذهان.

يمكن أيضا أن تؤدي مشاكل الدماغ متل، تعرض الدماغ إلي تلف في الأعصاب أو وجود ورم في المخ أو وجود مشاكل في الأوعية الدموية للمخ، أن تؤدي إلى الإصابة بمرض النفسي الذهان،

وقد أوضحت بعض الدراسات أن أكثر الأشخاص الذين تزيد عندهم فرص الإصابة بمرض الذهان هم الأشخاص الذين يصابون بسكتات دماغية، أو وجود ورم في المخ، بالإضافة إلي مشاكل في الأوعية الدموية للمخ.

أعراض مرض الذهان الزوري

يسبب هذا أنواع من الأمراض العديد من العلامات المختلفة التي تظهر لدى الشخص المريض، حيث تدل هذا النوع من أعراض في انفصام في شخصية المصاب، ولا يقوم هذه أنواع من شخصية بتعريض نفسه أو الآخرين باللأذى، ويمكن أيضا أن لا تظهر على مرض الذهان الزوري أي علامات خارجية،

لكن تخالفه بعض الأعراض الداخلية التي تدل على أن الشخص مصاب بالمرض وتتمثل ما يلي:


الإحساس بالهلوسة: أي يتخيل للمصاب أشياء غير موجودة، أو يسمع أمورغير اعتيادية، ويتخيلها بشكل غير طبيعي وباستمرار رغم من عدم وجود سبب لهذه المشاعر.

الأوهام: فرط حساسية المريض من أي تصرفات وأفكار خاطئة، والشك والبرودة في التصرفات وعدم القدرة على التخلص من الأوهام على الرغم من أن المريض يدرك بذلك.

التفكير الإيجابي: صعوبة الإنتقال من الأفكار السلبية، تأثير الأفكار الغير قابلة للنسيان علي عدم القدرة على تنظيم الأفكار إيجابية وعدم الإنتقال من فكرة إلى أخرى بسبب الاضطرابات في الإنتباه.

شم الروائح الكريهة وقوية او سماع أصوات غير حقيقية في حين عدم وجودها بالفعل.

طريقة تشخيص المرض

يتساءل الكثيرين عن طرق تشخيص المريض الذي يعاني من مرض الذهان, و الذي يمكن من خلاله معرفة نوع الاضطراب العقلي الذي يعني منه المريض.

يقوم الطبيب المختص في الأمراض العقلية ونفسية بفحص الشخص جسديًا مع اختبر ذاكرة أشخص المريض، يسأل الطبيب عن وجود اضطراب عصبي في تاريخ عائلي، كذلك يمكن أن يسأل عن عدم تعرض لمشاكل صحية متل التعرض لسكتة دماغية أو وجود ورم في المخ وغيرها من الأعراض التي تكون عامل خطر للإصابة بمرض الذهان.


من خلال الدعم النفسي عند الطبيب المختص في الأمراض العقلية والنفسية سيتضح لكم معرفة نوع الاضطراب العقلي الذي يعني منه مريضكم.

علاج مرض الذهان الزوري

في حالة الإصابة بمرض الذهان الزوري وتم اكتشافه مبكرًا فإن نسب علاج المريض قد تصل الى 80%، هو ما يساعد في عدم تطور المرض بسرعة والتقليل من الأعراض وعدم تفاقمها ليتصل إلى حالات مزمنة يصعب علاجها.

من بين الخطوات العلاجية التي يتم الإعتماد عليها في بدء العلاج مرض الذهان الزوري تتمثل فيما يلي:

علاج مرض الذهان قد يبداء من خلال جلسات الطبيب النفسي للمريض، حيث يتم تقديم تقرير من من خلاله يتم وضع برنامج عن أهم طريقة الفعالة التي يتم وصفها للمريض لعلاج المرض، سواء العلاج بالأدوية أو جلسات طبيبة وذلك حسب نوعية ومراحل المرض.


استخدام الأدوية في علاج مرض الذهان حيث يتم الاعتماد على أدوية علاج الاكتئاب والقلق فضلا عن بعض الأدوية والعقاقير التي ترتبط بتحسين المزاج والحالة النفسية مع تقليل الشعور بالأعراض للمريض.

العلاج النفسي بحث يلعب دور هام في علاج بدلا من العلاج الدوائي، توفر جلسات العلاج النفسي العديد من مزايا مثل تعليم المريض كيفية التعايش مع مرض الذهان بشكل أفضل، وطرق التفكير الصحية في حل المشاكل.

كما أن أدعم من الأهل والأصدقاء بشكل دوري والجلوس مع مريض له أهمية كذلك في مساعدة المريض فهم حالته والتخلص من الأوهام والتخيلات المرضية التي يسببها مرض الذهان الزوري.


google-playkhamsatmostaqltradent